تغذيةصحة وجمال

هل العلكة تساعد على الهضم

هل العلكة تساعد على الهضم؟

للإجابة على سؤال هل العلكة تساعد على الهضم؟ يجدر الإشارة إلى أن العلكة لا تساعد ولا تسهل عملية الهضم بشكل مباشر، وإنما تعمل على التحسين من وظائف الجهاز الهضمي، بحيث تحفز الغدد اللعابية على إفراز اللعاب.

ومن المعروف أن اللعاب يسهل من عملية الهضم بشكل كبير، حيث ينشط الجهاز الهضمي، ويشمل ذلك العلميات الهضمية كإفراز العصارة الصفراوية، وأحماض المعدة وغيرها من الإنزيمات التي تسهل عملية الهضم، وكل ذلك يكون نتيجة مضغ العلكة بعد تناول الطعام، فيعمل ذلك عن الوقاية من عسر الهضم.

وبحسب الدراسات التي بينت أن مضغ العلكة قد يعمل على تعافي الأمعاء بعد العملية الجراحية، فيعمل على عودة وظائفها، والتسريع من مدة شفائها.

فوائد مضغ العلكة

  • الوقاية من تسوس الأسنان وتحسين صحة الفم

يؤدي مضغ العلكة لمدة 20 دقيقة بعد الأكل إلى الوقاية من تسوس الأسنان ولكن بشرط أن تكون العلكة خالية من السكر، فتزيل العلكة بقايا الطعام المتراكمة على الأسنان وبينها، وتحفز إفراز اللعب مما يحافظ على تركيب المينا (Enamel) السليم.

  • التخفيف من الارتجاع الحمضي

يعمل مضغ العلكة على التخفيف من الارتجاع الحمضي، وذلك بأنه يحفز رد فعل البلع، لتقليل الحمض الموجود في المرئ، كما ويعمل على معادلة الأحماض، عن طريق تحفيز إفراز اللعاب القلوي.

  • تخفيف الغثيان

يخفف مضغ العلكة من الشعور بالغثيان وخاصة تلك الأنواع التي تحتوي على الأعشاب في تكوينها كالزنجبيل، وبحسب الدراسات فإن مضغ العلكة قد يؤدي دور أدوية التخفيف من الغثيان.

  • يساعد على إنقاص الوزن

وذلك من خلال كبح الرغبة في أكل الطعام، وبذلك يقلل الشخص من كميات الطعام التي يتناولها مما يعمل على خسارة الوزن.

  • تحسين الذاكرة والأداء المعرفي

يزيد مضغ العلكة من كفاءة الدماغ ويحسن الذاكرة وذلك عن طريق زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الأكسجين.

  • تقليل التوتر والقلق

يؤدي مضغ العلكة تحفيز إفراز هرمون السيروتونين (هرمون السعادة)، حيث يعمل هذا الهرمون على تقليل التوتر وتحسين القدرة على التركيز.

أضرار مضغ العلكة

  • الإسهال واضطراب الجهاز الهضمي

تحتوي العلكة على ملينات للمعدة نتيجة وجود كحوليات سكرية في تكوينها، مما يؤدي إلى الإصابة بألم في الجهاز الهضمي وقد يؤدي إلى الإسهال أيضاً، وذلك عند الإكثار من تناولها.

  • تضرر الأسنان

الإكثار من مضغ العلكة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر بالتأكيد سيؤدي إلى تسوسات في الأسنان، فينصح تناول الأنواع الخالية من السكر.

  • مشاكل في الفك

من الممكن أن يؤدي كثرة مضغ العلكة إلى انقباض العضلات وإجهادها، مما يسبب الإصابة بمشاكل في مفصل الفك الصدغي (Temporomandibular joint)، ولتجنب ذلك ينصح بالتبديل بين جهتي الفك أثناء مضغ العلكة.

  • الانتفاخ والغازات

قد يزيد مضغ العلكة من وجود الغازات، وذلك نتيجة دخول الكثير من الهواء أثناء عملية المضغ، مما يسبب الانتفاخ كما أنه من الممكن أن تحدث اضطرابات في الجهاز الهضمي كالقولون العصبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى